Topsecret

ملفات تونس السرية

كلثوم هندوس: ”لطفي بندقة جيعان للكاميرا”

هاجمت الإعلامية كلثوم هندوس أمس الاحد 27 جانفي 2019، الفنان الكوميدي لطفي بندقة بسبب برنامج “تونسنا شو” الذي سيُبثّ على قناة تونسنا.

وقالت كلثوم ان لطفي بندقة تعمّد ابعادها عن البرنامج الذي يطمح للانفراد به حسب تعبيرها.

وقالت في تدوينة على حسابها الرسمي “فيسبوك” :”سي لطفي بندقة الي كلمني و قالي نحبك تخدم معايا و هذا من رمضان ، و كي جات الفرص و كلمتني القناة و هو بش نخدم في البرنامج متاعو ماقلتش لا مع اني ماكنتش موافقة على برشا حاجات اما ماتكلمتش ، ملول سي لطفي قالي نحبك تدخل و تخرج تلاث مرات تعمل تلاث كرونيكات يعني قتلي مايجيش و ماسطة الحكاية ، نقعد معاك في البلاتو خير ، قالي اوكي ، قعدت في الحلقة لولة الي ريتوها نهار الجمعة و كان موش وجيهة الجندوبي روحها خفيفة و عملت معاها جو ، سي لطفي بندقة حتى بش يشركني معاه ولا يتلفتلي لا ، يتغصور كل مانحل فمي تقول فما شكون يضرب فيه ، يجيني جمعة لي من بعد ، يقلي ماعاتش يساعدني تقعد معايا في البلاتو خرجت كانك تنشط معايا ، ( شي الي يثبت الي هو انسنا جيعان للكاميرا و ماصدق لربي ) قلت اوك مفما حتى مشكل نعود نختار ضيف و ندخل نشيخ عليه اب كل تربيه اكيد ، كيما يعمل زياد المكي و زين العابيدين المستوري و هذا شي دارج و انا كنت مستعدة بش نخدمها الحكاية ، فرح و قالي باهي ، صورنا الحلقة الجاية و دخلت مع سي لمين النهدي الي كان في منتهى العنف معايا اما ميسالش راجل كبير عديتلو و حاولت نكون متربية خاطرو فنان كبير و بعد روحت على روحي.
فتكم بالحديث ، سي لطفي بندقة كي الجيعان و طاح في صحفة شربة ، تعدى مع هادي زعيم في موزايك ماجبدنيش حتى بالكذب ، و مع نوفل الورتاني كيف كيف ، تقول انا لحلحت بيه بش نخدم معاه ولا فيبالو انا متعطشة للتلفزة كيفو و جيعانة ، جاوني الناس قالولي كيفاه ماحكاش عليك قلتلهم عادي شي هذا شابعة بيه انا و خدمة التلفزة كيف قبل شي موش واحد يجري في جرة الشهرة بش الكبارات يعيطولو و سكت على روحي و نحضر في روحي للحلقة الجاية.. 
يجي سي لطفي بندقة الممثل المنشط العظيم الراقي يبعثلي ميساج على فايسبوك بش يقلي راهو الخدمة معانا موش بش تكون ممكنة و الروبريك متاعك طايحة ( بكل تواضع الي اكسح منو قدر و خدمة لا نهار قالولي جملة هكا) يجي سيادتو بعد هذا الكل ، يقلي ماعاتش نجمو نخدمو مع بعضنا في ميساج فايسبوك ، ماشاء الله على الحرفية.
نزيدكم زيادة سي لطفي بندقة يتعامل مع الممثلين الصغار الي معاه سي السكاتشات اب ابشع الطرق ، صياح و عياط و نهار كلو يعارك و عامل افلام قدام الناس ، معناها ريق يعاون في الصغار مايجدكش عليكم و نتحمل مسؤولية كلامي ، و كان جا عيطلي في بيرو كيما الناس المتربين بش نحكيو كيما اي زوز حرفيين راني ها الكلام الكل ماقلتوش ، انا صار ما صار مع برشا عباد اما عمري لا حليت فمي كيما يقولو صابون المسخ متع الخدمة يقعد بيناتنا ، اما تو ماعاتش بش نسكت على الظلم ، كي يلقاو واحد يحب خدمتو و يحب يقدم يستغلوه و في مايخص سي المبجل لطفي بندقة الي كي يرا كاميرا ريڨتو تسيل (وهذا برشا يعرفوه و موش كلامي برك ) نحب انزّه قناة تونسنا من اي حاجة خايبة قلتها ماعندهم حتى دخل هوا اي عاملو البرنامج ، قناة تونسنا موفرتلو فقط التقنيات.
الحاصل ، درس من هذا الكل ، واحد ماعادش يطيح قدرو مع الي يجي ، و يشد الدار لين تجيه فرصة بش يخدم مع الي يستحق و يعرف يخدم خاصة موش اي واحد يمد وجهو في بلاتو يسخايل روحو حاجة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *