Topsecret

ملفات تونس السرية

محطات بارزة تخللت عملية الترشح للانتخابات الرئاسية 2014

وات – تواصلت اليوم الاحد عمليات تقديم الترشحات للانتخابات الرئاسية السابقة لاوانها لسنة 2019 حيث قبلت الهيئة المستقلة للانتخابات اربعة ملفات مترشحين جدد اخرهم مهدي جمعة، رئيس حزب البديل التونسي ، ليصل بذلك العدد الجملي للمطالب الواردة على الهيئة ، منذ فتح باب الترشحات الجمعة الماضي 2 أوت وإلى حدود الساعة الثانية من بعد زوال اليوم، 15 مطلب ترشح.

ولئن لم تبلغ عملية تقديم الترشحات نسقا كبيرا الى حد الان قياسا لنسق تقديم مطالب الترشح لرئاسية 2014 التي بلغ فيها عدد المترشحين سبعين مترشحا قبلت منهم الهيئة المستقلة للانتخابات 27 مترشحا فان هناك تشابها في تصريحات المترشحين لرئاسيتي 2014 و 2019 الى حد الان من حيث طرح انفسهم كبدائل لمنظومة الحكم “السابقة” التي عادة ما يحملوها مسؤولية تدهور الأوضاع لاسيما المستوى الاقتصادي والاجتماعي” رغم علمهم بان مسؤوليات رئيس الجمهورية محدودة ولاتتعدى ملفي الدفاع والسياسة الخارجية خاصة في صورة عدم حصول الحزب الذي ينتمي اليه المترشح على اغلبية مقاعد مجلس النواب .

 

 

وفي ما يلي ابرز المحطات التي تخللت عملية الترشح للانتخابات الرئاسية 2014 :
8 سبتمبر 2014 انطلاق عملية تقديم مطالب الترشحات للانتخابات الرئاسية 2014 لتتواصل إلى غاية يوم 22 سبتمبر 2014 وذلك بمقر الهيئة العليا المستقلة للانتخابات.

9 سبتمبر 2014 رئيس حركة نداء تونس انذاك الباجي قائد السبسي، يقدم طلب ترشحه رسميا للانتخابات الرئاسية 2014 ويصرح “إن ترشحي للرئاسية هو واجب وطني.. قمت به من أجل تونس وشعبها.. أتمنى أن أكون عند حسن ظن التونسيين”.

16 سبتمبر 2014 احمد نجيب الشابي رئيس الهيئة التأسيسية للحزب الجمهوري آنذاك يقدم رسميا ملف ترشحه للانتخابات الرئاسية “معتبرا ترشحه ثمرة للثورة التونسية وتتويجا لكفاح طويل”.

17 سبتمبر 2014 محافظ البنك المركزي الاسبق مصطفى كمال النابلي يقدم رسميا ترشحه للانتخابات الرئاسية 2014 ويقول بالمناسبة “أعتقد أنه بإمكاني وعبر التعاون مع كل الأطراف تقديم إضافة لهذا المنصب .. بالرغم من كوني مرشحا مستقلا فإني مستعد للعمل مع كل الأحزاب ومختلف مكونات المجتمع المدني التواقة للدفع بتونس نحو التقدم”.

18 سبتمبر 2014 حمة الهمامي الناطق الرسمي باسم الجبهة الشعبية يقدم رسميا ملف ترشحه للانتخابات الرئاسية 2014 ويقول في تصريح إعلامي “تقدمت بترشحي “من اجل تحمل المسؤولية في هذا الظرف الدقيق التي تعيشه تونس.. نحن قادرون على تحمل هذه المسؤولية كما قمنا بذلك في السابق في مواجهة الديكتاتورية “.

الامين العام لحزب التكتل الديمقراطي من أجل العمل والحريات ورئيس المجلس الوطني التأسيسي آنذاك مصطفى بن جعفري قدم ملف ترشحه للانتخابات الرئاسية 2014 ويقول في تصريح للإعلاميين “أن الفضل في ترشحي للانتخابات الرئاسية يعود للمناضلين والمناضلات الذين وقفوا طيلة سنوات ضد الاستبداد وناضلوا من أجل الحريات وإلى تضحيات واستشهاد العديد من التونسيين خلال محطات عدة”.

20 سبتمبر 2014 رئيس الجمهورية المؤقت والرئيس الشرفي لحزب المؤتمر من اجل الجمهورية آنذاك محمد المنصف المرزوقي يقدم ملف ترشحه رسميا للانتخابات الرئاسية 2014 ويصرح “أترشح لهذا المنصب دفاعا عن المبادئ التي ناضلت من اجلها طيلة 3 عقود ولضمان استقلالية القرار الوطني وللدفاع عن الحقوق السياسية والحريات والديمقراطية وكذلك عن الحقوق الاقتصادية والاجتماعية خاصة للطبقات الوسطى والمهمشة”.

رئيس حزب المبادرة الوطنية الدستورية آنذاك كمال مرجان يقدم ترشحه رسميا للانتخابات الرئاسية 2014 ويقول “أن ترشحي لهذا الاستحقاق الانتخابي أملاه علي حسي الوطني، لقناعتي الراسخة بضرورة المساهمة في إعادة بناء الدولة الحديثة، وإرساء نظام ديمقراطي يحترم حقوق الإنسان ويعلي الحريات ويصون كرامة المواطن”.

22 سبتمبر 2014 الوزير الأسبق في عهد بن علي منذر الزنايدي يقدم ترشحه رسميا كمستقل للانتخابات الرئاسية 2014 ويقول في تصريح للإعلاميين “هدفي من هذا الترشح استعادة الأمل في مستقبل تونس واسترجاع ثقة كل التونسيين للعمل في شراكة من اجل مستقبل زاهر للبلاد على أساس احترام التوازنات السياسية والاقتصادية والاجتماعية الكبرى للبلاد”.

الوزير الأسبق، حمودة بن سلامة يقدم ترشحه إلى الانتخابات الرئاسية 2014، وهو من ابرز مؤسسي الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، وحركة الديمقراطيين الاشتراكيين سنة 1977.

70 شخصية حزبية ومستقلة تتولى تقديم ملفات ترشحها إلى الانتخابات الرئاسية في دورتها الأولى يوم 23 نوفمبر 2014. 

30 سبتمبر 2014 الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تعلن خلال ندوة صحفية عن قبول 27 ملف ترشح للانتخابات الرئاسية استوفوا الشروط المطلوبة ورفض 41 آخرين من جملة 70 ملفا تم تقديمها للهيئة وانسحاب مترشحين اثنين.

يوم 24 أكتوبر 2014، رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، شفيق صرصار، يعلن أن عدد المترشحين رسميا للانتخابات الرئاسية هو 27 مرشحا، بعد انتهاء الاعتراضات والطعون لدى المحكمة الإدارية.

31 أكتوبر 2014 الباجي قائد السبسي، رئيس حركة نداء تونس، الحزب الفائز بأكبر عدد من مقاعد مجلس نواب الشعب يؤكد في لقاء خاص مباشر بثته قناة “نسمة” التلفزية، ترشحه للانتخابات الرئاسية 2014 قائلا في هذا الصدد “أنا مترشح للرئاسية ولن أتخلى عن السباق لفائدة أي أحد، كما لا أطلب من أي مترشح الانسحاب لفائدتي.. للشعب الكلمة الفصل في اختيار رئيس الجمهورية القادم”، وواصفا دعوات بعض الأطراف إلى اختيار شخصية توافقية لهذا المنصب، ب “عملية مناشدة كان الشعب قد رفضها سابقا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *